التنمية بغزة تتحدث عن المنحة القطرية




غزة - المتقدمون

تحدثت الناطقة باسم وزارة التنمية الاجتماعية في قطاع غزة، عزيزة الكحلوت، اليوم الإثنين، حول آخر صرف مستجدات المنحة القطرية للأسر الفقيرة.


وأكدت الكحلوت، في تصريحات صحفية تابعتها منصة المتقدمون، أنه "لا يوجد أي معلومات حول موعد وصول أو صرف المنحة القطرية، للأسر المستفيدة منها في القطاع".

وأوضحت الناطقة باسم وزارة التنمية الاجتماعية، أنه في حال توفرت ووصلتهم معلومات رسمية حول المنحة القطرية، سيتم نشر ذلك عبر القنوات الرسمية للوزارة.


وأشارت المتحدثة باسم وزارة التنمية، أنهم يأملون أن تُصرف المنحة القطرية للأسرة الفقيرة بغزة خلال الأسبوع المقبل.

وفي نفس السياق، قال وكيل وزارة التنمية الاجتماعية في قطاع غزة،  غازي حمد في تصريح إذاعي تابعته منصة المتقدمون، بأن حالة الفقر في قطاع غزة كبيرة جداً وتسعى الوزارة لجلب المساعدات من كل اتجاه.

وأكد حمد، على أن من انطبقت عليهم شروط المنحة القطرية هم 110 ألف أسرة فقيرة في قطاع غزة ووصل العدد في مرات سابقة إلى 170 ألف أسرة والآن استقر العدد على 100 ألف أسرة.

وتابع حمد، بأن الوزارة تقوم بعمل فلترة إلكترونياً لمن يتقاضون المنحة القطرية، ووجدنا البعض لا يستحق أخذها، وهنا أسر أخرى تستحق.

وشدد وكيل وزارة التنمية، على أن قطر لم تقوم بالضغط على الوزارة، ولم تقوم بوضع اشتراطات سياسية مقابل إرسال أموالها لقطاع غزة.


وحول الأسر المحجوبة من مساعدات كورونا، قال وكيل وزارة التنمية الاجتماعية د. غازي حمد، الوزارة تقوم بتوزيع المساعدات على الأسر الفقيرة والمحجورة؛ بسبب جائحة كورونا، و لانستطيع تغطية جميع الأسر لذلك وضعنا المحتاجين على سلم الأولوية.

وحول مساعدات الـ 700 شيكل المقدمة للمتضررين من جائحة كورونا، قال حمد، لأن وزارة التنمية ليس لها علاقة بهذه المساعدات، مؤكداً: "هي من اختصاص وزارة العمل فقط، ولم يطلب منا إعداد كشوفات بأسماء المتضررين".

ويذكر بأن اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة صرفت مطلع الشهر الجاري المساعدات النقدية الـ100 دولار للأسر المتعففة في قطاع غزة، عن شهر نوفمبر الماضي.


انضم لقناتنا على التيليجرام من هنا لتصلك أحدث الأخبار العاجلة، والوظائف الشاغرة، والمنح الدراسية، والمواد التعليمية

ليست هناك تعليقات