التنمية الاجتماعية في غزة: تبدأ في صرف الحصة الغذائية من برنامج القسائم






غزة- المتقدمون:

التنمية الاجتماعية في غزة: تبدأ في صرف الحصة الغذائية من برنامج القسائم الشهرية لـ 23300 أسرة، بما يعادل 120 ألف فرد.

صرحت المتحدثة باسم وزارة التنمية الاجتماعية بغزة عزيزة الكحلوت: الوزارة بدأت بتوزيع القسائم الشرائية لأكثر من 23 ألف أسرة في قطاع غزة عن طريق الكرت الإلكتروني.

وأضافت بدأت الوزارة بتوزيع الدفعة الثانية من القسائم الشرائية التي يتم صرفها خلال انتشار فيروس كورونا في القطاع.




وأكدت الكحلوت: القسائم الشرائية ليست جديدة بل كانت عبارة عن مساعدة تموينية تقدم من برنامج الغذاء العالمي برعاية التنمية الاجتماعية وتم تحويل البرنامج إلى برنامج القسائم الشرائية.



وأعلن مفوض عام وزارة التنمية الاجتماعية الأستاذ لؤي المدهون وبحضور مدير عام الشؤون المالية والإداريةأ. أيمن عبود عن البدء اليوم في صرف الحصة الغذائية الشهرية الدورية من مشروع القسائم الشرائية لمستفيدين وزارة التنمية الاجتماعية والممول من برنامج الأغذية العالمي، حيث يستفيد من المشروع 23300 أسرة بما يعادل 120 ألف فرد من المستفيدين المسجلين ضمن قوائم الوزارة ومصنفين حسب معادلة الفقر المعمول بها في وزارة التنمية ضمن أفقر الفقراء وهي حالات مواطنة فقط، حيث يتم شحن الرصيد بشكل شهري بدلا من عملية الشحن التي كان تتم بشكل أسبوعي وذلك في ظل استمرار أزمة كورونا.


وبينت الوزارة في تصريح صحفي أن هناك موافقة من البرنامج لإضافة 242 أسرة جديدة بواقع 1000 فرد من قوائم الانتظار على برنامج القسائم الشرائية لمدة ثلاث شهور مراعاة للظروف الصعبة التي تعيشها هذه الأسر؛ بسبب حالة الطوارئ المعلنة في قطاع غزة.
وأوضحت الوزارة أن تفعيل القسائم سيبدأ في الأول من سبتمبر وسيتم شحن الرصيد كامل لكل مستفيد مع العلم أنه سيتم التواصل بين السوبرماركت والمستفيد مباشرة لتجهيز ما يلزمه من مواد ويتم استلامها على الفور.



وقالت التنمية بغزة في بيان لها وصل موقع المتقدمون نسخة منه: إن ذلك يأتي حرصاً من الوزارة على الوقوف بجانب الأسر الفقيرة، ومساعدتها في ظل إعلان حالة الطوارئ، وإغلاق المحافظات في قطاع غزة.

وأكدت التنمية في غزة، أن تفعيل القسائم، سيتم بشحن الرصيد كاملاً لكل مستفيد، مع العلم أنه سيتم التواصل مع (السوبرماركت) الكبير والمستفيد مباشرة؛ لتجهيز ما يلزمه من مواد، ويتم استلامها على الفور منعاً للازدحام، أما (السوبرماركت) الصغير فبإمكان المستفيد الوصول له لعدم وجود ازدحام.

مع العلم أن عملية التسوق من المحلات التجارية البالغ عددها 200 سوبرماركت موزعين علي جميع المناطق في قطاع غزة تتم بإشراف مباشر من قبل طواقم وزارة التنمية المنتشرة في جميع المحافظات ، حيث تتم مراقبة عمليات الاستلام من قبل المستفيدين ومتابعة جودة المواد الغذائية المعروضة في المحلات التجارية ومدى تنوعها ومدى التزام المحلات في اجراءات معايير السلامة المعممة من قبل وزارة الصحة.


انضم لقناتنا على التيليجرام من هنا لمزيدٍ من الأخبار و الوظائف، و المنح، المواد التعليمية.

ليست هناك تعليقات