الأشغال العامة بغزة تكشف آخر مستجدات ملف الإعمار والأضرار

 



وزارة الأشغال بغزة: اتفقنا مع الـUNDP والأونروا على توزيع 2000 دولار للمنازل المهدمة


غزة - المتقدمون 

كشفت وزارة الأشغال العامة والإسكان في غزة ، اليوم السبت، آخر التطورات بشأن آلية وموعد إعمار المنازل المدمرة بفعل العدوان الإسرائيلي على غزة.


قال وكيل وزارة الأشغال في قطاع غزة، ناجي سرحان، إن الوزارة اتفقت مع مؤسسة الـ"UNDP" ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأونروا على توزيع 2000 دولار على الأسر التي هدمت بيوتها بشكل لكامل، ومن المتوقع أن يبدأ ذلك بداية الشهر القادم.


وأكد سرحان في تصريحات صحيفة، أن الوزارة تعمل بالتعاون مع الآليات المصرية وبعض المقاولين الفلسطينيين، على إزالة الركام في المناطق المدمرة، حيث استطاعت إزالة ما يقارب من ثلث الركام خلال الأيام الماضية.

وبين وكيل وزارة الأشغال، أنه وابتداءً من الأسبوع القام سوف تبدأ مؤسسة الـ  "UNDP"، بإكمال عملية الإزالة، متوقعًا أن يتم الانتهاء من عمليات الإزالة خلال شهرين.

وتابع "نعمل على عدة أصعدة فيما يتعلق بعملية تدعيم العمارات والمباني المدمرة والتي تحتاج إلى تدخل على تصعيد تصليح الأضرار الإنشائية، كما نعمل على تقديم المساعدات الإغاثية لبعض الأسر التي فقدت بيوتها، وتقديم بدل إيجار للمواطنين واستكمال عملية حصر الأضرار".


وأوضح سرحان أن الطواقم المصرية أبدت رغبة في مشاركتها بعملية الإعمار وتم إرسال وفد مصري إلى قطاع غزة، مضيفًا: "نتوقع في القريب العاجل أن يكون هناك بداية لتعاقدهم في عملية إعادة الإعمار وبناء التجمعات السكنية المصرية في غزة والشمال ومنطقة الزهراء".

ولفت سرحان إلى أن العمارات والأبراج السكنية سوف تُبنى في مكانها، إلى جانب أن القطاع سيشهد إنشاء تجمعات سكنية بجهود مصرية للمواطنين المحتاجين بنظام الأقساط، وإنشاء بعض الكباري في المناطق التي تعاني من أزمة مرورية كمنطقة الشجاعية ومفترض السرايا. 


ندعوك للانضمام لقناتنا على التيليجرام من هنا لتصلك أحدث الأخبار العاجلة، والوظائف الشاغرة، والمنح الدراسية، والمواد التعليمية 

ليست هناك تعليقات