السفير العمادي يعلن موعد وتفاصيل صرف المنحة القطرية الـ 100 دولار




غزة - المتقدمون 

اللجنة القطرية والأمم المتحدة توقعان مذكرة تفاهم لتوزيع منحة دولة قطر النقدية على الأسر المتعففة بغزة

كشفت اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة ، مساء اليوم الخميس، عن آلية توزيع المنحة القطرية وموعد صرفها في قطاع غزة.


وقالت اللجنة في بيان صحفي تابعته منصة المتقدمون، إنها وقعت ممثلة برئيسها السفير محمد العمادي، مذكرة تفاهم مع الأمم المتحدة ممثلة بمنسقها الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط تور وينسلاند، تتضمن آلية توزيع منحة المساعدات النقدية المقدمة من دولة قطر للأسر المتعففة في قطاع غزة.

وأكد السفير محمد العمادي، أن صرف المساعدات النقدية للمستفيدين سيتم من خلال الأمم المتحدة وعبر برنامج الغذاء العالمي التابع لها، حيث ستتقاضى نحو 100 ألف أسرة متعففة في محافظات قطاع غزة تلك المساعدات شهريًا، بوقع (100 دولار) لكل أسرة نقدًا.

وأشار العمادي إلى أن اللجنة القطرية ستقوم بتحويل أموال المساعدات قبل نهاية شهر أغسطس الجاري، على أن يتم البدء بتوزيعها خلال شهر سبتمبر المقبل.


الإعلام العبري يتحدث عن تفاصيل المنحة القطرية

وقعت الأمم المتحدة وقطر، اليوم (الخميس)، مذكرة تفاهم بشأن تحويل أموال المنحة القطرية لتوزيعها على الأسر المحتاجة في قطاع غزة.

وبحسب التفاهمات وفق قناة كان، ستحصل 100 ألف أسرة محتاجة في قطاع غزة بدءًا من شهر أيلول (سبتمبر) المقبل، على 100 دولار لكل أسرة. 

وأوضحت أن توقيع المذكرة جرى بين اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة برئاسة السفير القطري محمد العمادي مع الأمم المتحدة، ويمثلها المبعوث الأممي إلى الشرق الأوسط تور ونسلاند، تم الاتفاق على أنه سيتم تحويل الأموال إلى برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة.


وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن الاتفاق النهائي لم يكتمل، ولم يتم حل قضية صرف رواتب موظفي الحكومة بغزة حتى الآن المقتطعة من المنحة، والتي تقدر بـ 15 مليون دولار.

وأكد وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس أنه تم الاتفاق على تحويل الأموال القطرية إلى قطاع غزة، "الأموال مخصصة لمساعدة مئات الآلاف من المحتاجين من خلال الأمم المتحدة".

وأضاف غانتس: "لقد قررنا تغيير وتحسين آلية المساعدات النقدية القطرية لأهالي قطاع غزة، من أجل ضمان إنفاق الأموال".


وأشار غانتس: "قبل ثلاثة أشهر في نهاية عملية حارس الأسوار قلت إن ما لم يكن كما سيكون، وسنرد على أي إطلاق صاروخي على إسرائيل من قطاع غزة ونعمل بحزم بشأن هذا الأمر، ونعمل على توطيد وتعزيز العلاقات مع السلطة الفلسطينية.


وتابع "سنواصل الحوار مع السلطة الفلسطينية لبحث آلية أخرى في توزيع المنحة القطرية يتم بموجبها تحويل الاموال بطريقة تخضع للإشراف  السلطة الفلسطينية".

وتقدم قطر منذ العام 2018 منحة إنسانية إلى قطاع غزة تقدر بـ30 مليون دولار شهريًا، منها 10 ملايين للأسر الفقيرة، و10 ملايين لتوفير الوقود الخاص بمحطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة، و10 ملايين مساهمة في رواتب موظفي غزة. 


ندعوك للانضمام لقناتنا على التيليجرام من هنا لتصلك أحدث الوظائف الشاغرة، والمنح الدراسية، والمواد التعليمية 

ليست هناك تعليقات